التخطي إلى المحتوى
منتج ومؤلف “بنات ثانوي” يردان على سرقة فكرته.. وهذا م

منتج ومؤلف “بنات ثانوي” يردان على سرقة فكرته.. وهذا مالكاتب: وليد خالد امين

 

كتب – هاني صابر:

رد منتج ومؤلف فيلم “بنات ثانوي” على الاتهامات التي وجهت للفيلم بسرقة قصته من كاتبة مصرية، كما تحدثت بطلات الفيلم عن تفاصيل أدوارهن في الفيلم، خلال لقاء في برنامج “mbc trending”،

ونرصد أبرز ما قالوه في التقرير الأتي:

المنتج أحمد السبكي

رد المنتج أحمد السبكي، على أمر السرقة قائلا: “اللي يقول يقول، أنا مالي، أنا معايا ترخيصي، أنا منتج، جالي ورق عجبني عملته، أنا مالي بقا”.

المؤلف أيمن سلامة
رد مؤلف الفيلم أيمن سلامة على التهم الموجهة للفيلم بالسرقة: “مابردش أنا على التفاهات دي”.

وأضاف، عن الفيلم: “قضايا المرأة بتهمني، ومن زمان وأنا بحاول أثيرها في شغلي، والبنت دي أكثر ضرورة ما في المجتمع، لأنها تتحول بعد فترة إلى أم، خاصة في ظل التقدم اللي حاصل دلوقتي وفي ظل القنبلة اللي حاضرة دلوقتي في إيد بناتنا وهو المحمول، اللي ممكن يعمل كوارث، كان لازم نثير هذه القضية”.

هنادي مهنا

قالت الفنانة هنادي مهنا إحدى بطلات الفيلم: “أجسد شخصية فتاة تعيش في صراع مع الشخص الذي تحبه، فهو شخص متدين والغناء فيما يتعلق له محرّم، في حين هى تحب الغناء جدا، وشايفة إن الغناء مش محرّم، فتظل في صراع طول الوقت”.

هدى المفتي

قالت هدى المفتي إحدى بطلات الفيلم: “أجسد شخصية رضوى، وهى فتاة عاملة مشكلات كتير، وتقع في إشكالية كبيرة، تعيش رابطة رومانسية من طرف واحد، وبانية عليها آمال وأحلام”.

مايان السيد

قالت مايان السيد إحدى بطلات الفيلم: “أجسد شخصية بسيطة وطيبة وجميلة، وأول مرة اعمل ده، لان طريقتها في الكلام مختلفة عن طريقتي، ومتحمسة للتجربة”.

جميلة عوض

قالت جميلة عوض، إحدى بطلات الفيلم: “ـكتر حاجة شدتني للفيلم، إنه يتناول مشكلات البنات في المدارس الحكومية وهو ما لفت انتباهي، وحسيت إن فيه حاجة حديثة في الدور ده”.

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *